أخر الأخبار

شريف اكرامى : رفضت عودة رمضان صبحى للأهلي .. والبطولات ليست معيارا للتتقيم

 

شريف اكرامى  رفضت عودة رمضان صبحى للأهلي .. والبطولات ليست معيارا للتتقيم


أكد شريف إكرامي، حارس مرمى بيراميدز، أنه مقتنع تمامًا بتجربته الحالية مع فريقه، منتقدًا التعامل الإعلامي مع ناديه في المرحلة الأخيرة.

وقال إكرامي عبر إذاعة "أون سبورت إف إم"، اليوم الأحد، إن بيراميدز دائمًا يتواجد في منطقة محاصرة بالانتقادات بسبب عدم تحقيق بطولات موضحًا أن هناك أندية أخرى تنفق أكثر من بيراميدز مثل الزمالك ورغم ذلك لا تحقق القدر المطلوب من البطولات.

وأضاف: "هناك أندية حققت بطولات مثل سيراميكا كليوباترا وفيوتشر ولكن هل هذه الأندية أكثر نجاحًا من بيراميدز الذي يتواجد في تصنيف أعلى قاريًا؟ النجاح في رأيي هو الاستمرارية في المنافسة كل موسم محليًا وقاريًا".

وتابع: "هل يوجد نادٍ في مصر يحقق نجاحات اقتصادية من كرة القدم؟ بيراميدز ينفق الأموال مثل أي فريق آخر.. ولا أحب الحديث عن نظرية المؤامرة، ولكن هناك انطباعات معينة ضد بيراميدز ومستمرة بسبب بعض الحملات ضد النادي".

وأشار إلى أن قرب السن بينه وبين مسؤولي بيراميدز يسمح له بالإدلاء برأيه إذا طلبوا ذلك، لكنه أكد أنه يتعامل باحترافية شديدة ويعلم حدوده جيدًا موضحًا أنه ليس من السهل في مصر ظهور فريق جديد ينافس الأهلي والزمالك لغياب تكافؤ الفرص والجماهيرية.

وأكد أنه رحل عن الأهلي في صيف 2020 لعدم المشاركة ولعب بالفعل لمدة موسمين مع بيراميدز وخاض ما يقرب من 80 مباراة مشيرًا إلى أنه قبل رحيله لعب في آخر عامين مع الأهلي 11 مباراة تقريبًا.

وقال إكرامي: "خطوة رحيلي إلى بيراميدز سببها عدم المشاركة باستمرار مع الأهلي وحاولت الاستثمار في عمري كلاعب وخروجي من القلعة الحمراء كان مشرفًا في رأيي".

وأكد حارس الأهلي السابق أن الجميع أشاد بقرار رحيله وعدم تجديد عقده مع الفريق موضحًا أن بعض الحملات عبر مواقع التواصل الاجتماعي تسببت في تحميله مسؤولية رحيل رمضان صبحي (زوج شقيقته) عن الأهلي عقب نهاية إعارته من هيديرسفيلد تاون الإنجليزي.

وأضاف: "عندما كان رمضان في إنجلترا وقرر العودة للأهلي، كنت رافضًا للفكرة وأعلنت الأمر وتحدثت معه وطالبته بالبقاء في الدوري الإنجليزي، ولكنه تمسك بالعودة لأنه في النهاية صاحب القرار.. ولا أعلم حقيقة رحيله للزمالك من عدمه".

وتابع: "أنا مندهش من الترويج لفكرة عودة رمضان للأهلي أو رحيله للزمالك، كافة البرامج الرياضية في مصر توجه هذا السؤال لأي لاعب سابق عن رمضان صبحي الذي رحل عن الأهلي منذ 4 أعوام".

وتحدث إكرامي عن واقعة سقوط أحمد رفعت لاعب مودرن فيوتشر بشكل مفاجئ في لقاء الاتحاد السكندري بالدوري قائلاً: "واقعة رفعت ليست الأولى، ومعايير السلامة والأمان ليست أولوية في الكرة المصرية وسيارة الإسعاف ليست مجهزة بالشكل المطلوب ويجب أن نعيد النظر في هذه الأمور".

وبشأن رحيل عبد الله السعيد قائد بيراميدز للزمالك، أكد إكرامي أنه لا يستطيع الحكم على هذه الخطوة لأن السعيد صاحب القرار موضحًا أنه يحب اللاعب على المستوى الشخصي ويثق في نجاحه.

وأكد أن مصطفى شوبير حارس مرمى الأهلي يملك مميزات عديدة موضحًا أن أكثر ما يزعجه هو حمله اسم أحمد شوبير وبالتالي أغلب التقييم يكون غير منطقي ومرتبط بوالد مصطفى وليس باللاعب نفسه.

وأردف: "استغربت من حديث البعض حول أن مصطفى شوبير حارس صاعد ويمثل مشروعًا للكرة المصرية وهو حارس تخطى 24 عامًا بينما لعب دوناروما أساسيًا مع ميلان وعمره 17 عامًا وانضم دي خيا إلى مانشستر يونايتد وعمره 21 عامًا".

وعن تجربة حسام حسن كمدرب لمنتخب مصر، أشار إكرامي إلى أنه يتمنى التوفيق للجهاز الفني الجديد ولكن هناك عدة أمور لا تدعو للتفاؤل بالتجربة موضحًا أنه لا يتمنى أن يكون حسام حسن كبش فداء جديد للفشل في الكرة المصرية.

وأكد أنه من الصعب وصف محمد صلاح نجم ليفربول بالظالم في أزمته مع المنتخب مشيرًا إلى أن هناك أزمة في التواصل بين منتخب مصر وليفربول.

المصدر : كووورة